عودة >>

انزعى جلد الدجاج قبل "الطهى" للتخلص من الدهون الضارة:

جلود الدجاج تحتوى على كم هائل من الدهون، وتمد الجسم بسعرات حرارية عالية للغاية، ولعل لحم الدجاج ذاته هو الذى يحمل كل الفائدة، ويحتوى على العناصر والفيتامينات التى يحتاجها الجسم وتساعد على تغذيته وصحته. وأوضحت الدكتورة سهام شريف أخصائية السمنة والنحافة، أن جلود الدجاج لا حاجة ولا فائدة لها، وعلى ربة المنزل التخلص منها قبل البدء فى طهى الدجاجة، فيمكنها إخلاء الدجاج من الجلد تماما وسلقها بطريقة طبيعية تماما. هذه الطريقة السهلة تساعد على طهى الدجاجة بطريقة سليمة، وخفض نسبة الدهون التى يستقبلها الجسم بشكل كبير، فضلا عن الحصول على مرق دجاج غير كامل الدسم يمكن استخدامه فى طهى بعض الأطعمة كالشوربات وغيرها، فضلا عن أنها مناسبة تماما لمن يريدون التخلص من الوزن والدهون الزائدة فى الجسم، كما تمد الجسم بكامل فائدتها دون دهون مشبعة لا طائل منها. وأضافت، لا يصح الاكتفاء بإزالة الجلد بعد طهى الطعام، بل على ربة المنزل إزالته بالكامل قبل الطهى، وطهى الدجاج خاليا منه تماما، حتى لا يمتص الطعام كم الدهون المفرط الذى لا يزول مهما أزلنا الجلود بعد الطهى.