عودة >>

ما سر هذه البقع التي نراها تتحرك امام أعيننا ثم تختفي؟!

يرى كثير من الناس بقعاً صغيرة باهتة تتحرك أمام العين كلما حرك الشخص بصره يمينا أو يساراً، ولكنها تختفي عند محاولة التركيز عليها. تسمى هذه البقع «عوائم العين» أو «السابحات» (Eye Floaters)، ويسميها البعض «ذبابة العين»، وهي عبارة عن ترسبات داخل الجسم الزجاجي لكرة العين.

ومن المفترض أن الجسم الزجاجي للعين يكون هلامياً وشفافاً تماماً، إلا أن بعض الألياف الدقيقة من بروتين «الكولاجين» قد تتجمع وتتراكم على بعضها، مكونةً أجساماً صغيرة. هذه الأجسام العائمة يكون لها ظل ينعكس على شبكية العين. هذا الظل هو عوائم العين التي تراها أمامك. الأمر أشبه بالشوائب العائمة في كوب ماء نقي.

هذه التغيرات في الجسم الزجاجي للعين غالباً ما تحدث مع التقدم في العمر، خصوصاً بين سن 50-75 عاماً، لكن الأمر لا يتوقف على العمر فحسب؛ إذ قد ترى عوائم العين وأنت ما زلت شاباً.

وبمجرد وجود العوائم في عين الشخص، فإنها تظل موجودة دائماً، ولكن يمكن أن تتحسن بمرور الوقت. وفي العادة يمكن التعايش مع عوائم العين بشكل طبيعي؛ إذ إنها لا تسبب أي أضرار، ولا تتطلب علاجاً إلا في حالات نادرة.

والحالات التي تتطلب العلاج تشمل: أمراض وجروح العين، واعتلال الشبكية السكري، ووجود ترسبات شبه كريستالية في الجسم الزجاجي للعين، وأورام العين، وانفصال الشبكية أو تمزقها أو التهابها ونزيف في جسم العين أو التهابه.

اذهب لزيارة الطبيب في أقرب وقت ممكن إذا لاحظت زيادة مفاجئة في عدد العوائم، أو ومضات من الضوء داخل العين، أو فقدان الرؤية الجانبية، أو تغيرات تأتي بسرعة وتسوء مع الوقت، أو ألم في العين، أو في حالة ظهور العوائم بعد جراحة في العين.

ويجب التنبيه إلى أن زيارة الطبيب واجبة في هذه الحالات؛ لأن الإهمال في الأمر قد يؤدي إلى فقدان البصر تماماً.